اقتصادية عجمان توقع مذكرة تفاهم مع مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع

وقعت دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان مذكرة تفاهم مع مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وتهدف المذكرة إلى تعزيز التعاون المشترك في دعم رواد الأعمال المواطنين، من خلال منحهم الامتيازات المختلفة وإتاحة أفضل خيارات التدريب والتسويق لمشاريعهم ومنتجاتهم، إضافةً إلى التعاون في تنظيم الفعاليات والمعارض، وتبادل الخبرات في مجال الدراسات والإحصائيات المرتبطة بقطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وقع المذكرة في مقر دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان المدير العام سعادة علي عيسى النعيمي، وسعادة عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بحضور عددٍ من المسؤولين لدى الطرفين، وتشكل هذه المذكرة إطاراً تنظيمياً للتعاون بين الجهتين، بهدف دعم العلاقات المهنية بينهما، وتحقيق الرؤى والأهداف المشتركة لتشجيع ريادة الأعمال ودعم المواطنين في هذا المجال.

وتفصيلاً تشمل مذكرة التفاهم إتاحة الامتيازات المقدمة لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة لدى كل طرف إلى الأعضاء المنتسبين لدى الطرف الآخر، وتسجيل أعضاء " اقتصادية عجمان " في برنامج المشتريات الحكومية التابع للمؤسسة والذي يخصص نسبة 10% من مشتريات أي جهة حكومية للأعضاء المسجلين، كما تتضمن المذكرة التعاون في مجال الدراسات والإحصائيات والبيانات الخاصة بالمشاريع بهذا القطاع والتنسيق المشترك لتقديم الدورات التدريبية في مجال ريادة الأعمال، فضلاً عن التعاون في مجال التسويق وتنظيم المعارض.

وقال سعادة علي عيسى النعيمي: " تأتي مذكرة التفاهم مع مؤسسة محمد بن راشد في إطار جهود الدائرة لتوسيع الشراكات الاستراتيجية، وتوطيد التعاون المشترك مع مختلف المؤسسات المعنية بالشأن الاقتصادي في الدولة، وستعزز هذه المذكرة التعاون بين الطرفين في المجالات العلمية والتدريبية والتسويقية، التي تستهدف دعم رواد الأعمال المواطنين، وتعزيز مساهمتهم في النشاط الاقتصادي"

من جهته قال سعادة عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة: " يسعدنا أن نتشارك مع دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان الرؤية ذاتها في تنمية مشاريع الشباب، وتطوير جيل قادر على دخول عالم ريادة الأعمال، نسعى إلى خدمة الشباب الإماراتي بحزمة من الخدمات والتعاون المشترك وتبادل الخبرات لتحقيق أهداف التعاون الاستراتيجي في هذا المجال".

وأضاف الجناحي: "نحن نؤمن أن توقيع الاتفاقية سيخدم رؤية وتوجهات دولة الإمارات في نهوض بريادة الأعمال، وزيادة حضور المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وتحقيق القيمة المضافة على مستوى إمارتي دبي وعجمان ودولة الإمارات عموما، ستساهم هذه الشراكة في انتقال المشاريع إلى مراحل أعلى من التطور والتوسع في الأعمال، نظراً لإمكانية وقدرة الشركات القائمة على النمو وتعزيز مكانتها في السوق المحلي بدولة الامارات".

وأكد الجناحي على أن المؤسسة تمتلك الخبرة التي تمكنها من توجيه أصحاب المشاريع نحو التنافس السوقي، وذلك لتوفيرها حزمة من البرنامج التطويرية والخدمات الاستشارية والتدريبية، التي تؤهلهم من دعم راود الأعمال للمضي قدماً بمشاريعهم القائمة في دبي أو الجديدة إلى مختلف إمارات الدولة.



Top